Skip to main content

الهدف 13 من أهداف التنمية المستدامة: الموضوع المحوري للندوة السادسة والعشرين للأمم المتحدة والإنتوساي

تماشياً مع تقاليدنا الراسخة، انعقدت الندوة السادسة والعشرون للأمم المتحدة والإنتوساي في الفترة من 16 إلى 18 أبريل / نيسان من العام 2024، حيث يتم تنظيم ندوات الأمم المتحدة والإنتوساي كل ثلاث سنوات بالتعاون بين الأمانة العامة للإنتوساي وإدارة الأمم المتحدة للشؤون الاقتصادية والاجتماعية. وبعد فترة فاصلة بسبب جائحة كوفيد-19، نُظمت هذه الندوة مرة أخرى كاجتماع بحضور شخصي في مقر الأمم المتحدة بالعاصمة النمساوية فيينا، حيث اجتمع أكثر من 200 ممثل من 82 جهازاً أعلى للرقابة المالية والمحاسبة ومن المنظمات الدولية الشريكة لمناقشة موضوع "تنفيذ الهدف 13 من أهداف التنمية المستدامة بشأن العمل المناخي: دور ومساهمة وخبرة الأجهزة العليا للرقابة المالية والمحاسبة".تماشياً مع تقاليدنا الراسخة، انعقدت الندوة السادسة والعشرون للأمم المتحدة والإنتوساي في الفترة من 16 إلى 18 أبريل / نيسان من العام 2024، حيث يتم تنظيم ندوات الأمم المتحدة والإنتوساي كل ثلاث سنوات بالتعاون بين الأمانة العامة للإنتوساي وإدارة الأمم المتحدة للشؤون الاقتصادية والاجتماعية. وبعد فترة فاصلة بسبب جائحة كوفيد-19، نُظمت هذه الندوة مرة أخرى كاجتماع بحضور شخصي في مقر الأمم المتحدة بالعاصمة النمساوية فيينا، حيث اجتمع أكثر من 200 ممثل من 82 جهازاً أعلى للرقابة المالية والمحاسبة ومن المنظمات الدولية الشريكة لمناقشة موضوع "تنفيذ الهدف 13 من أهداف التنمية المستدامة بشأن العمل المناخي: دور ومساهمة وخبرة الأجهزة العليا للرقابة المالية والمحاسبة".

وفي إطار حلقات النقاش حول المواضيع الفرعية التالية

  • ممارسات الأجهزة العليا للرقابة المالية والمحاسبة في تدقيق آثار تغير المناخ
  • الظروف المواتية لمراجعة العمل المناخي
  • تعزيز العمل المناخي – آثار عمليات تدقيق تغير المناخ

استعرض متحدثون من الأجهزة العليا للرقابة المالية والمحاسبة ومن الأمم المتحدة، استعرضوا من بين أمور أخرى، الأطر القانونية المختلفة للعمل المناخي، وتقييمات خطط العمل الوطنية والاستراتيجيات المناخية، وتحليلات البيانات، وآليات التقييم، والجوانب المالية والمتعلقة بالميزانية، والعوامل الرئيسية لتنفيذ أهداف التنمية المستدامة ومراجعتها، مثل نهج أصحاب المصلحة المتعددين والنهج الحكومي الشامل لضمان اتساق السياسات.

كما ركزت الندوة بشكل خاص على التحديات التي تواجهها الدول الجزرية الصغيرة النامية بسبب تغير المناخ. ونظراً لأهمية عملياتها الرقابية والدروس المستفادة منها، فقد تم تخصيص حلقة نقاش خاصة لهذا الموضوع مع عروض مرئية من الأجهزة العليا للرقابة المالية والمحاسبة في كل من جامايكا وجزر المالديف وسانت كيتس ونيفيس وسانت لوسيا.

واختُتمت العروض بكلمة رئيسية ألقتها السيدة/ آزا بيرسون، مديرة البحوث ونائبة مدير معهد ستوكهولم للبيئة، والتي سلطت الضوء على تدابير التخفيف من آثار تغير المناخ والتكيف مع عواقبه من منظور علمي.

وفي اليوم الأخير من الندوة، اعتمد المشاركون الوثيقة الختامية للندوة - "النتائج والتوصيات" - التي تحتوي على الرسائل الرئيسية للندوة، وتهدف إلى توفير مبادئ توجيهية مهمة لعمليات التدقيق والإجراءات المستقبلية المتعلقة بأهداف التنمية المستدامة وتعاون الأجهزة العليا للرقابة المالية والمحاسبة في هذا السياق.

ولمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال بالأمانة العامة للإنتوساي.

المزيد من الأخبار

استقلالية الأجهزة العليا للرقابة المالية والمحاسبة محط الانظار

تم تناول مسألة استقلالية الأجهزة العليا للرقابة المالية والمحاسبة والحاجة إلى إدراك التداعيات الناجمة عن تراجع ولاية الأجهزة العليا للرقابة المالية والمحاسبة واستقلاليتها التشغيلية في مقال "المساءلة…

قراءة المزيد
اللجنة الإشرافية على القضايا الناشئة ومركز الدراسات المتقدمة للإنتوساي — دعوة لتقديم اقتراحات

يجب أن تركز المشاريع البحثية المقدمة على الأنشطة العملية للأجهزة العليا للرقابة المالية والمحاسبة.وتقضي الفكرة باستكشاف المعرفة في المجالات ذات الأولوية للرقابة الخارجية والتدقيق العام وتعميقها.

تم…

قراءة المزيد
Letter from the Chair of INTOSAI

May 2024

Strengthening the Independence of Supreme Audit Institutions: A Global Commitment

Supreme Audit Institutions (SAIs) have an essential role in the governmental accountability framework, as…

قراءة المزيد